اعلان فوق المقال شيل الكود دا السطر كلة وحط مكانة الكود
رياض محرز: حصولنا علي أمم أفريقيا 2019 لا يعني تتويجنا ببطولة هذا العام
انطلق المنتخب الجزائري لكرة القدم ، في حملة للدفاع عن لقب كأس إفريقيا للأمم التي فاز بها في النسخة الأخيرة لعام 2019 ، ويواجه غدا الثلاثاء 11 يناير 2021 منافسه السيراليوني في الدور الأول. تقام مباريات المجموعة الخامسة حاليا في الكاميرون.

وبحسب ما قاله في مؤتمر صحفي نظمه الخضر عشية المباراة الأولى ، يتوقع رياض محرز "هذه النسخة ستكون أصعب من السابقة" ، وتابع: "المستوى بعد ذلك سيكون أكثر صعوبة. مرتفع"


وأضاف "إنها مباراة كبيرة مثل كأس أوروبا وكأس كوبا أمريكا ، ولا أفهم كيف تقف بعض الأندية الأوروبية ضد طرد اللاعبين الأفارقة".


"مانشستر سيتي سمح لي باللعب في المنتخب الأفريقي كالمعتاد ، كانوا يعلمون أنه سيمثل بلدي".


وتابع: "حقيقة أننا كنا البطل الأخير لا يعني أننا مرشحون لهذا".


وأضاف: "دورنا هو مساعدة الوافدين الجدد على التكيف ، لكنني متأكد من أنهم سيستقرون بسرعة لأنهم محترفون".


وختم بالقول "هدفنا الأساسي هو تحقيق أشياء عظيمة للبلاد".


وتتطلع الجزائر ، التي فازت أيضا باللقب عام 1990 عندما استضافت المباراة على ملعبها ، لتحطيم الرقم القياسي لمعظم الفرق في العالم لتفادي الخسارة في المباريات المتتالية التي تحتفظ بها إيطاليا (بطلة أوروبا) حاليا.